حوادث

الإمام الأكبر يطمئن على الجامع الأزهر ويطلب تقرير عاجل حول الحريق

حرص فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، على متابعة الحريق الذي نشب في إحدى الغرف الخلفية بالدور الثالث بمبنى الجامع الأزهر، منذ ساعات قليلة، موجها الإدارات المعنية بالأزهر بمتابعة مجريات الأمور واتخاذ اللازم على الفور، واطلاع فضيلته بالمستجدات أولا بأول.واطمأن فضيلة الإمام الأكبر، من خلال تواصله هاتفيا مع إدارة الجامع الأزهر، على عدم تأثر مبنى المسجد والمناطق الرئيسية به، بما فيها التجديدات الحديثة، مطالبا بموافقته بتقرير عاجل وشامل حول الأضرار الملحقة وسرعة معالجتها.

من جانبه قال الدكتور هاني عودة، مدير الجامع الأزهر، إن الحريق الذي نشب في الجامع منذ قليل هو حريق محدود في إحدى الغرف الخلفية بالدور الثالث للمسجد، مؤكدا أنه قد تمت السيطرة عليه بالتعاون مع قوات الحماية المدنية.

هذا وقد انتقلت قوات الدفاع المدني والجهات المعنية إلى الجامع الأزهر، في حضور الدكتور عبد المنعم فؤاد، المشرف العام على الأروقة العلمية بالجامع، والدكتور هاني عوده، مدير الجامع الأزهر.

زر الذهاب إلى الأعلى