أقتصاد وعقارات

الحكومة : إنشاء مصنع لتدوير المخلفات بالدقهلية بتكلفة 150 مليون جنيه

عقد الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، اليوم، اجتماعاً؛ لمتابعة الموقف التنفيذي لخطط التنمية بمحافظة الدقهلية، ومناقشة سبل تذليل كافة المعوقات والتحديات التي تواجه تنفيذ المشروعات الخدمية والتنموية بها، وذلك بحضور اللواء محمود شعراوي، وزير التنمية المحلية، والدكتور أيمن مختار، محافظ الدقهلية، واللواء رأفت عبد الباعث، مدير أمن الدقهلية.

وفي بداية الاجتماع، أكد رئيس مجلس الوزراء حرصه الشديد خلال لقائه بالمحافظين على متابعة ما يتم تنفيذه من خطط التنمية بمختلف المحافظات، وما تتضمنه من مشروعات خدمية تستهدف تحسين مستوى الخدمات المقدمة للمواطنين بها، مشدداً على أن هذا النهج يتيح فرصة الاستماع لأية تحديات أو معوقات قد تعرقل تنفيذ هذه المشروعات، وهو الأمر الذي يمكن مناقشته ووضع الحلول والبدائل لإزالتها، بالتنسيق مع الجهات المعنية، مضيفاً أن محافظة الدقهلية من المحافظات التى بها العديد من الإمكانات والفرص الواعدة، مؤكداً فى هذا الصدد أننا سنعمل على استثمارها بما يعظم فى قيمة هذه الإمكانات ويسهم فى توفير المزيد من الخدمات المميزة للمواطنين.

وناقش رئيس الوزراء محافظ الدقهلية في المعوقات التي تواجه تنفيذ بعض المشروعات بنطاق المحافظة في قطاعات: الإسكان، والشباب والرياضة، والصحة، ومياه الشرب والصرف الصحي، وكذلك العشوائيات، إلى جانب الخطة الاستثمارية، حيث استمع الدكتور مصطفى مدبولي إلى المقترحات المقدمة من المحافظ للتغلب على هذه المعوقات وإزالتها؛ للمضي قدما في تنفيذ تلك المشروعات، والانتهاء منها في أسرع وقت.

وخلال الاجتماع، أكد الدكتور أيمن مختار، محافظ الدقهلية، أنه قام منذ توليه المسئولية بتحديد محاور العمل للنهوض بالخدمات على مستوى مدن وقرى المحافظة، منوها في هذا السياق إلى أن هذه المحاور تضمنت “بناء الإنسان” وتحسين الخدمات المقدمة للمواطنين، لافتا إلى مضاعفة قيمة الخطة الاستثمارية من 240 مليون جنيه إلى 450 مليون جنيه، بالإضافة إلى 75 مليون جنيه من التمويل الذاتي؛ وذلك لتعظيم الاستفادة من الخدمات المقدمة للمواطنين في قطاعات: الكهرباء، والرصف، وتحسين البيئة، والأمن والحماية المدنية، وتدعيم احتياجات الوحدات المحلية.

زر الذهاب إلى الأعلى