رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير : داليا أبو شقة
منوعات

الطماطم.. فوائد لا تحصى ولا تعد خلال موجة الحر

الخيارات الصحية في الطعام كثيرة ومتنوعة، إلا أن خضروات بعينها يغطي توافرها كافية المواسم، كما أنها تضم الكثير من الفوائد الغذائية، ومن بين تلك الأطعمة، ثمار الطماطم.

وتعد الطماطم الغذاء المثالي للصيف، خاصة عندما تضرب موجة الحر بشدة، كما حدث في معظم أنحاء الولايات المتحدة خلال الأسابيع القليلة الماضية، وبلدان أخرى حول العالم، لذا تثبت الطماطم حقا قيمتها.

تقول لورين مانجانييلو، أخصائية تغذية رياضية معتمدة لدى لونج آيلاند بنيويورك: «الطماطم النيئة هي مصدر لمادة اللايكوبين، إحدى مضادات الأكسدة، كما أنها مصدر جيد لفيتامين سي والبوتاسيوم والفولات».

وعلى الرغم من أن طماطم الطهي تعزز محتواها من الليكوبين، إلا أن تناول ما يكفي من الطماطم غير المطبوخة يجعلها ذات فائدة عظيمة لصحة الجسم، وفق ما ذكرته الخبيرة، للنسخة الإنجليزية من شبكة CNN الأمريكية.

ووفقا لمانجانيلو، إذا كنت تريد حقًا زيادة تناول مضادات الأكسدة، أضف القليل من زيت الزيتون إلى شرائح الطماطم، إذ أن تناول الطماطم الطازجة التي تحتوي على مصدر للدهون، مثل زيت الزيتون، تعد طريقة رائعة لزيادة امتصاص اللايكوبين.

وببضع ضربات بالسكين، يمكنك تحويل ثمار الطماطم إلى وجبة مرضية حقًا، وفي كثير من الحالات، يمكنك القيام بذلك دون لمس مقبض الموقد.

فوائد أخرى تحملها الطماطم، تشير إليها «جمعية السكري» الأمريكية، إذ تؤكد أنها جزء مهم من النظام الغذائي لمرضى السكري، هذا لأنها غنية بالحديد وفيتامين ج وفيتامين هـ، مما يساعد في تخفيف أعراض ذلك المرض.

ويساعد اللايكوبين الموجود في الطماطم، إلى جانب المركبات الأخرى، في تقليل تأثير الإجهاد التأكسدي لدى مرضى السكري بأنواعه ومستوياته المختلفة، كما تعد الطماطم مصدرا عاليا للألياف الغذائية، التي تساعد بدورها على تنظيم امتصاص السكر في الدم وإبطائه.

زر الذهاب إلى الأعلى