“منها التوت والزبادي”… أطعمة تعزز مناعتك بشكل طبيعى

خلايا الدم البيضاء هم الأبطال المجهولون لجهاز المناعة لدينا، حيث تكون مسؤولة عن أجسامنا ضد العدوى والأمراض والمواد الغريبة، ويعد العدد القوي لخلايا الدم البيضاء ضروريًا لنظام المناعة الصحي، مما يضمن قدرتنا على مقاومة الأمراض بدءًا من نزلات البرد البسيطة وحتى الالتهابات الأكثر خطورة.
يمكن أن يؤدي الحفاظ على خلايا الدم البيضاء أو زيادتها إلى تعزيز قدرة الجسم على البقاء بصحة جيدة بشكل كبير.

نظرًا لأدوارها الحاسمة، فمن الضروري الحفاظ على مستويات صحية لخلايا الدم البيضاء، وفقا لموقع onlymyhealth

الأطعمة التي تحتوي على أحماض أوميجا 3 الدهنية
تلعب أحماض أوميجا 3 الدهنية، الموجودة في المكسرات والبذور وزيوت السمك، دورًا في تنظيم الاستجابات المناعية وتنشيط خلايا الدم البيضاء. المكسرات والبذور غنية أيضًا بفيتامين E والسيلينيوم والأحماض الأمينية الأساسية، والتي تعمل كمضادات للأكسدة وعوامل مضادة للالتهابات، مما يعزز المناعة.

السبانخ
تعتبر السبانخ مصدرًا غذائيًا غنيًا بالفيتامينات A وC وE وK والمعادن مثل الحديد والزنك. يعزز البيتا كاروتين الموجود في السبانخ نمو وتنشيط خلايا الدم البيضاء.

الخضروات
بعض الخضروات مفيدة بشكل خاص لصحة المناعة، يحتوي البروكلي، على سبيل المثال، على السلفورافان، الذي يعزز عدد خلايا الدم البيضاء، في حين أن الفلفل الأحمر غني بفيتامين C. وتحتوي الخضروات مثل الملفوف والقرنبيط وكرنب بروكسل على إيزوثيوسيانات ذات خصائص مضادة للميكروبات.

 

الحمضيات
تحتوي ثمار الحمضيات مثل الكيوي والبرتقال والجريب فروت على فيتامين C، وهو عنصر غذائي مهم لصحة المناعة، يعزز فيتامين C إنتاج خلايا الدم البيضاء.

التوت
التوت و الفراولة غني بمضادات الأكسدة والفلافونويد، التي تساعد على منع الالتهابات وتلف الخلايا المناعية.

الزبادي
يساعد الزبادي الغني بالبروبيوتيك في الحفاظ على ميكروبيوم الأمعاء المتوازن، وهو أمر بالغ الأهمية لوظيفة المناعة المثالية.

Scroll to Top