حوارات وتحقيقات

جو بايدن: مقتحمو الكونجرس رعاع وارهابيين

وصف الرئيس الأميركي المنتخب جو بايدن المجموعة العنيفة التي اجتاحت مقر الكونغرس بـ”الإرهابيين المحليين”، وألقى باللوم على الرئيس المنتهية ولايته دونالد ترامب في أعمال العنف.

وخلال تصريحات ألقاها في ويلمنغتون بولاية ديلاوير اليوم الخميس، قال بايدن إنه لا يجب وصف المئات من أنصار ترامب الذين اقتحموا مبنى الكابيتول ب”المتظاهرين”.

وعوضا عن ذلك قال إنهم “عصابة مشاغبة – متمردون وإرهابيون محليون”.

وتابع أن ما حصل في الكابيتول “يمثّل في نظري أحد أكثر الأيام قتامة” في تاريخ الولايات المتحدة.

كما قال بايدن إن ترامب مذنب “بمحاولة استخدام حشد لإسكات أصوات ما يقرب من 160 مليون أميركي” الذين صوتوا في انتخابات نوفمبر.

وأضاف بايدن أن ترامب “أوضح ازدراءه لديمقراطيتنا ودستورنا”، وأطلق العنان لـ”هجوم شامل” على المؤسسات الديمقراطية في البلاد، مما أدى في النهاية إلى عنف الأربعاء.

وخلفت أحداث عشية الأربعاء، 4 حالات وفاة، إلى جانب عدد من المصابين. وقالت الشرطة إن مجموع من تم اعتقالهم الليلة الماضية على خلفية الشغب بلغ 68.

زر الذهاب إلى الأعلى