حوارات وتحقيقات

التخطيط” تكرم طلاب إيناكتس إيجيبت الفائز بالمركز الأول بمسابقة ريادة الأعمال

استقبلت الدكتورة هالة السعيد، وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية؛ بديوان عام الوزارة، طلاب فريق إيناكتس بجامعة الأزهر الفائز بالمركز الأول في المسابقة العالمية في ريادة الأعمال ممثلًا عن جمهورية مصر العربية، حيث قامت بتكريم أعضاء الفريق تقديرًا لهم على تفوقهم وفوزهم بلقب بطل العالم في المسابقة.

وخلال حفل التكريم، أشارت الدكتورة هالة السعيد إلى اهتمام مصر بقضية الإبداع والابتكار حيث يعتبران من المكونات الأساسية في الأجندة الوطنية للتنمية المستدامة؛ رؤية مصر 2030 ، لافتة إلى إطلاق وزارة التخطيط والتنمية الاقتصادية لجائزة مصر لتطبيقات الخدمات الحكومية إيمانًا منها بأهمية الإبداع والابتكار من جانب ودور الشباب في تطوير كل ما له علاقة بالمنظومة الحكومية من جانب آخر، حيث فاز في هذه المسابقة شباب مصري من الجامعات المصرية بثلاثة تطبيقات متميزة، مؤكدة أن الشباب الذين تم تكريمهم نماذج مشرفة من شباب مصر الذين حققوا انجازًا كبيرًا فى رحلة التميز والإبداع والابتكار، وأن الوزارة ستقدم كل أوجه الدعم والمساندة لهؤلاء الشباب لتنفيذ هذه التطبيقات.

ولفتت السعيد إلى فوز تطبيق “تذكرتك” الخاص بقطاع النقل والمواصلات بالمركز الأول، تلاه في المركز الثاني تطبيق “حصلت حادثة” الخاص بقطاع الداخلية ثم في المركز الثالث تطبيق “اكتشف مصر” والمرتبط بقطاع السياحة.

وأكدت السعيد أن الدولة المصرية تعمل على تشجيع ثقافة ريادة الأعمال وترسيخها داخل مراحل التعليم المختلفة لدعم العمل الحر ولتشجيع الشباب المصرى أن يكون “صانع” للوظيفة و ليس مجرد باحث عنها، مشيرة إلى أن وزارة التخطيط والتنمية الاقتصادية تولي اهتمامًا كبيرًا بدعم ثقافة العمل الحر من خلال مشروع رواد 2030، والذي يهدف لبناء قدرات الشباب وتنمية مهاراتهم لتمكينهم مـن تحويـل أفكارهم إلى مشاريع علـى أرض الواقـع والإستفادة من طاقاتهم للمساهمة في دعم النمو الاقتصادي، وخلق فرص عمل لهم وللآخريـن.

وثمنت السعيد جهود المجلس الاستشاري لإيناكتس إيجيبت ودوره في تقديم كل أوجه الدعم الفني والمعنوي للشباب لتطوير أفكاره وتحويلها إلى واقع عملي، يستفيد منه المجتمع، وكان نتاج هذه الجهود فوز فريق إيناكتس جامعة الأزهر بالمسابقة العالمية لريادة الأعمال حيث استطاع الفريق أن يتخطى حدود المحلية، ويصل إلى العالمية متفوقًا على جميع الفرق المشاركة في المسابقة هذا العام، والتي بلغ عددها 32 فريقًا يمثلون أعرق الجامعات في بلدانهم، منها فرق كندا وأمريكا وألمانيا والهند والصين وكوريا والبرازيل.

وحثت وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية الشباب على التدريب المستمر والتعلم وتطوير الذات، والعمل الجاد المخلص والمثابرة والاجتهاد لتحقيق الأهداف والمشاركة في مسيرة التنمية.   

زر الذهاب إلى الأعلى