أخبار

التعليم العالى: محافظات القاهرة والإسكندرية والدقهلية الأكثر إصابة بكورونا

قال الدكتور حسام عبد الغفار الأمين العام للمستشفيات الجامعية والمتحدث الرسمى باسم وزارة التعليم العالى، إن هناك الكثير من الأمور التى أصبحنا أكثر تفهما لها وما ينقصنا حقيقة إلا ينتشر المرض بشكل يعجز النظام الصحى عن المواجهة وبالتالى الوعى هو الحل .

وأضاف الدكتور حسام عبد الغفار خلال استضافته لبرنامج 90 دقيقه المذاع الآن عبر فضائية المحور وتقدمه الإعلامية جيهان لبيب، أن الدولة المصرية مستعدة لكل السيناريوهات الخاصة بكورونا ولا نريد أن نصل إلى مرحلة تتخذ فيها الدولة لقرارات قاسية تصل بنا إلى اتخاذ إجراءات كالغلق .

وتابع الدكتور حسام عبد الغفار، أن فى البداية كان تم تخصيص 31 مستشفى عزل اشتغلت بكامل طاقتها فى الموجه الاولى للعزل من كورونا والآن انتقلنا من مفهوم مسشتفى العزل إلى مفهوم قسم العزل وذلك بهدف لرفع الضرر الواقع على باقى المواطنين ونستطيع لتقديم باقى الخدمات وهو ما أدى إلى أن أصحاب الأمراض المزمنة لديهم مشكلة واليوم تستطيع أن نعمل مع اقسام عزل مع اتخاذ مسارات احترازية وتشغيل المستشفى لخدمة الجميع من الحساب المرض المزمن وخدمة لمصابى كورونا .

واستطرد الدكتور حسام عبد الغفار، أن اليوم 115 مسشتفى بطاقة تزيد عن 30 ألف سرير رعاية، تعمل على التوالى بين تقديم خدمة بالمصابين من كورونا والمرضى الذين يعانون من أمراض أخرى .

وتابع المتحدث الرسمى باسم وزارة التعليم العالى، من المتوقع أن يكون لدينا واحد من 3 سيناريوهات وبدأنا الموجه الأولى وسيناريو ثانى يشهد ارتفاعات وانخفاضات للمصابين، والسيناريو الصالح يتمثل فى انتشار المرض فى بعض المحافظات وكانت القاهرة والإسكندرية والدقهلية من المحافظات الأكثر إصابة بسبب التكدس والتزاحم وعظم اتباع الإجراءات الوقائية وعدم مراعاة التباعد الاجتماعى .

وكشف الدكتور حسام عبد الغفار أن مشروع ميكنة خدمات المستشفيات الجامعية سيتم الانتهاء منه فى ديسمبر 2021 وكان بموجب تكليف من الرئيس السيسى لوزراء التعليم العالى والاتصالات والمالية انتهينا من طرح الشروط الخاص بالبرامج وخلال أيام قليلة ونعمل بشكل متوازن لتطوير البنية التحتية المستشفيات ، موضحا ان المشروع بتكلفة حوالى 200 مليار جنيه ويساعد المشروع الأطباء فى معرفة الحالة الصحية للمرضى .

زر الذهاب إلى الأعلى