أخبار

النقل: ننفذ تحديث نظم الإشارات على خطوط السكك الحديدية بـ46.8 مليار جنيه

عقد وزير النقل المهندس كامل الوزير اجتماعين منفصلين موسعين مع قيادات هيئة السكك الحديدية ومسئولي الشركات العالمية المنفذة لمشروعات تحديث وتطوير نظم الإشارات، وذلك لمتابعة معدلات تنفيذ هذه المشروعات التي تساهم في زيادة معدلات السلامة والأمان على خطوط السكك الحديدية.

وخلال اجتماعه مع شركة تاليس العالمية ، استعرض الوزير موقف مشروع تطوير نظم الإشارات على خط القاهرة / الإسكندرية بطول 208 كم، حيث تم دخول عدد ( 10 ) أبراج إشارات رئيسية في الخدمة، كما تمت متابعة معدلات تنفيذ مشروع نظم الإشارات على خط أسيوط / نجع حمادي بطول 181 كم، حيث تم دخول برجي إشارات جزيرة شندويل والمراغة الخدمة على أن يتوالى إدخال الأبراج الأخرى الخدمة تباعا.

وفي اجتماعه الثاني مع شركة الستوم العالمية المنفذة  لمشروع تحديث وتطوير كهربة اشارات خط (بني سويف / أسيوط) للسكك الحديدية الذي يبلغ طوله 250 كم، تم استعرض الموقف التنفيذي للمشروع، حيث تم تشغيل عدد (5  أبراج) الخدمة على أن يتوالى إدخال الأبراج الأخرى الخدمة تباعا.

ووجه الوزير بتكثيف كافة الأعمال، والالتزام بالجداول الزمنية لهذه المشروعات والعمل على مدار الساعة والمتابعة المستمرة في مواقع العمل من جانب المختصين من هيئة السكك الحديدية والاستشاري وموافاته بتقرير اسبوعي عن تقدم الأعمال بالمشروع.

وأكد الفريق مهندس كامل الوزير، أن تحديث نظم الإشارات يهدف إلى استبدال النظام الحالي بآخر إلكتروني حديث، وزيادة عدد القطارات في اليوم، مع تخفيض زمن الرحلة، وتحقيق أعلى معدلات التحكم والسيطرة في حركة مسير القطارات، وضمان الأمان للركاب، لافتا إلى أن تحديث نظم الإشارات والاتصالات يتضمن متابعة مسير القطارات عبر الشاشات لحظة بلحظة، وتزويد المزلقانات بأجراس وأنوار وبوابات أوتوماتيكية للحد من الحوادث وتحقيق الأمان للمركبات، ونظام يتيح للسائق الاتصال بمراقب التشغيل من أي سيمافور في حالات الطوارئ أو الأعطال المفاجئة،  لافتا الى أن خطة وزارة النقل تهدف الي  تنفيذ مشروعات حالية ومستقبلية لتحديث نظم الإشارات على خطوط السكك الحديدية بطول اجمالي  يصل الى حوالي 1800 كم بتكلفة  اجمالية تصل الى 46.8 مليار جنيه لزيادة معدلات السلامة والأمان على خطوط السكة الحديدية.

زر الذهاب إلى الأعلى