أخبارحوارات وتحقيقات

طارق شوقي يدعو طالبة الـ12% في الثانوية للتظلم رسميا لإثبات صحة ادعاءاتها

أكد الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني ، أن وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني ، تدعو الطالبة مريم ابراهيم عزيز برسوم (محافظة المنيا) والطالبة مهرائيل قلادة (محافظة القاهرة) وذويهم وكل من يود الإطلاع على درجاته في نتيجة الثانوية العامة 2022 الخاصة به بالتقدم بتظلم رسمي للوزارة، حتى يقف الجميع على حقيقة الادعاءات المنتشرة على مواقع السوشيال ميديا بشأن نتيجة الثانوية العامة 2022

وقال وزير التربية والتعليم والتعليم الفني : تهيب الوزارة بالمواقع الاعلامية عدم نشر مثل هذه الامور قبل التحقق من صحة الادعاءات عن طريق تحقيق رسمي منضبط منعا لاثارة الفتن والتشكيك المتواصل في نتيجة الثانوية العامة 2022

 يأتي ذلك ردا من وزير التربية والتعليم على العديد من المنشورات التي يتم تداولها حاليا على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك بشأن طلاب يشككون في درجاتهم في نتيجة الثانوية العامة 2022

فكانت قد شهدت مواقع التواصل الاجتماعي مع بدء فترة تظلمات الثانوية العامة 2022 العديد غير ذلك العديد من المنشورات التي تسعى للتشكيك في نتيجة الثانوية العامة 2022 بكافة الطرق.

حيث انتشرت منشورات كثيرة بعضها يؤكد حصول طلاب لجان بعينها على مجاميع عالية قريبة من بعضها في نتيجة الثانوية العامة 2022 مع التلميح الى وجود حالات غش جماعي و تسهيلات في التصحيح لطلاب أسر بعينها

كما انتشرت منشورات اخرى لطلاب يدعون انهم فوجئوا برسوبهم “ظلم” في نتيجة الثانوية العامة 2022 رغم انهم “مقفلين الامتحان” في اشارة الى احتمالية تبديل اوراق الاجابات داخل الكنترولات ورفع أصحاب هذه الادعاءات شعار” أكيد دي مش نتيجتي”

وانتشرت ايضا على صفحات موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك ، منشورات تدعي ظهور اكثر من نتيجة لنفس الطالب ، في محاولة للتلميح لوجود اخطاء في قاعدة بيانات نتيجة الثانوية العامة 2022 وان هذا الاهمال سيتسبب في ضياع مستقبل الطلاب

أصدرت وزارة التربية و التعليم بيانا رسميا أكدت خلاله أنها تقوم بالتحقق من دقة المعلومات المنشورة وخلفياتها ، مشيرةً إلى أنه تم تشكيل لجنة قانونية للتحقيق في هذه الادعاءات وغيرها وفي سير نظام الامتحانات في هذه اللجان

وأضاف بيان وزارة التربية والتعليم : ستتخذ الوزارة الإجراءات القانونية الرادعة في حال ثبوت مخالفات للقانون من أي عنصر في المنظومة التعليمية أو من مروجي معلومات مغرضة.

 

 

زر الذهاب إلى الأعلى