اتصالات

الترددات الجديدة ترفع سرعة نقل البيانات ثلاث أضعاف للمحمول

قال “مصدر”إن الترددات الجديدة للمحمول سترفع سرعات نقل البيانات عبر المحمول ثلاث أضعاف للعملاء، كما تمهد للجيل الخامس للمحمول حال طرح رسميا.  

وأضاف المصدر، أن الجيل الخامس للمحمول والذى يعطى سرعات خارقة لنقل البيانات مازال يستخدم على نطاق محدود في بعض دول العالم، كما أن الأجهزة المزودة بالجيل الخامس في السوق المصري لا تتعدى 1% وأقل جهاز يصل سعره لنحو 5 آلاف جنيه، كذلك فإن الجيل الخامس يدعم تواصل الآلات وإنترنت الأشياء بشكل أكبر.

وأشار إلى أن الترددات الجديدة لن يكون لها تأثير مباشر على جودة الصوت على المدى القريب كونها مخصصة لنقل البيانات فقط، مقارنة بترددات 900 ميجاهرتز و1800 ميجا هرتز و2100 ميجاهرتز والتى تستخدم بخدمات الصوت ونقل البيانات معا، لكنه أوضح بأنه يمكن للشركات الاعتماد على الترددات الموجودة حاليا بشكل أكبر فى الخدمات الصوتية وهو ما يحسن من جودتها على المدى الطويل، مقابل الاعتماد على ترددات 2600 الجديدة فى نقل البيانات لخدمات الجيل الرابع.

وقال إن الترددات الجديدة ستضاعف من سرعة نقل البيانات للجيل الرابع، مشيرا إذا كانت السرعات تصل مثلا إلى 20 ميجابت/ث قد ترتفع إلى 40 ميجابت/ث، غير أنه  ذكر عوامل أخرى تتحكم بجودة الخدمة ونقل البيانات منها توافر المحطات والمنطقة التى يتواجد بها العميل وعدد المستخدمين بها ونوع الموبايل والراوتر المستخدم لديه.

ولفت إلى أن شركات المحمول الفائزة بمزايدة الترددات، ستحتاج إلى إنشاء محطات جديدة مختلفة عن تلك المستخدمة فى الترددات الحالية، لاستقبال موجات الترددات الواقعة فى نطاق الحيز 2600 ميجاهرتز، متوقعا توسع شركات المحمول فى إنشاء محطات جديدة قد تصل تكلفتها لكل شركة ما بين 150 إلى 200 مليون دولار فى المتوسط.

زر الذهاب إلى الأعلى