مراجعة

بلومبرج: تفشى إصابات كورونا بين فريق ترامب بعد إيجابية ثالث مسئول فى 4 أيام

كشف موقع “بلومبرج نيوز” أن ديفيد بوسى مستشارًا آخر للرئيس الأمريكى، دونالد ترامب أثبتت إصابته بفيروس كورونا، وسط تفشى واضح بين فريق الرئيس.

وقال الموقع، إن بوسى هو مستشار خارجى للرئيس، وقد تم الاستعانة به لقيادة التحديات القانونية لحملة ترامب فى ولايات ساحات القتال الرئيسية، على الرغم من أنه ليس محاميا.

وتأتى هذه الأخبار بعد أربعة أيام من الإبلاغ لأول مرة عن إصابة مارك ميدوز، كبير موظفى البيت الأبيض، بفيروس كورونا. كما أثبت وزير الإسكان والتنمية الحضرية بن كارسون إصابته اليوم. حضر كلا الرجلين حفلة ليلة الانتخابات فى البيت الأبيض.

ووجه الرئيس المنتخب جوزيف بايدن جونيور يوم الاثنين نداءً عاجلاً للأمريكيين لارتداء أقنعة لإبطاء انتشار فيروس كورونا، معلناً أن “القناع ليس بياناً سياسياً” حيث تعهد بجعل هزيمة الوباء بالأولوية رقم واحد له عندما يخلف الرئيس ترامب فى 20 يناير.

قال السيد بايدن فى تصريحات قصيرة فى ولاية ديلاوير بعد اجتماعه مع أعضاء المجلس الاستشارى Covid-19 الذى تم تشكيله حديثًا: “لا يهم من صوتت له.. لا يهم حزبك، وجهة نظرك. يمكننا إنقاذ عشرات الآلاف من الأرواح إذا ارتدى الجميع قناعًا للأشهر القليلة القادمة “.

وأضاف: “ليست أرواح ديمقراطية أو جمهورية – وإنما أرواح أمريكية”.

 وقالت صحيفة “نيويورك تايمز” الأمريكية إن حجم مهمته أصبح واضحًا بشكل صارخ يوم الأحد حيث تجاوزت الأمة 10 ملايين حالة إصابة كورونا وغرقت فى قبضة ما يمكن أن يصبح أسوأ فصل حتى الآن من الوباء. وقال الرئيس المنتخب فى تصريحاته، إن الإحصاءات القاتمة تشير إلى أن البلاد “تواجه شتاء قاتمًا للغاية” فى المستقبل، وإمكانية وفاة 200 ألف أمريكى آخرين.

زر الذهاب إلى الأعلى