مراجعة

البنك الزراعي المصري يوقع بروتوكول تعاون مع شركة تنمية الريف المصري لتمويل مستثمري مشروع المليون ونصف المليون فدان

 

علاء فاروق:

  • البنك الزراعي المصري لن يدخر جهداً للمساهمة في نجاح مشروع المليون ونصف المليون فدان لزيادة الرقعة الزراعية وتحقيق الإكتفاء الذاتي من المحاصيل الزراعية وتقليل الفجوة الغذائية
  • توجيه مستثمري المليون ونصف المليون فدان للاستفادة من مبادرات البنك المركزي في تمويل مشروعات الانتاج الزراعي والحيواني
  • قروض ميسرة لتمويل شراء الميكنة الزراعية ونظم الري الحديث ومحطات الطاقة الشمسية

 

وقع السيد الأستاذ علاء فاروق، رئيس مجلس إدارة البنك الزراعي المصري والسيد اللواء مهندس أ.ح. عمرو عبد الوهاب رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لشركة تنمية الريف المصري الجديد بروتوكول تعاون لتمويل المستثمرين المستفيدين من المشروع القومي لاستصلاح واستزراع وتنمية المليون ونصف المليون فدان، بحضور ورعاية معالي وزير الزراعة الأستاذ السيد القصير. وشهد مراسم التوقيع الأستاذ سامي عبد الصادق نائب رئيس مجلس إدارة البنك والأستاذ صالح الشامي الرئيس التنفيذي للإئتمان وعدد من قيادات وزارة الزراعة والبنك الزراعي المصري وشركة تنمية الريف المصري الجديد.

وأكد الأستاذ علاء فاروق، حرص البنك الزراعي المصري على تقديم كافة أوجه الدعم بالتعاون مع وزارة الزراعة وشركة تنمية الريف المصري الجديد للمساهمة في نجاح مشروع المليون ونصف المليون فدان إنطلاقاً من الدور القومي الذي يقوم به البنك لتحقيق الأهداف التنموية للوطن خاصة فيما يتعلق بتمويل القطاع الزراعي والقطاعات المرتبطة به والتصنيع والاستثمار الزراعي وخلق فرص العمل للشباب والخريجين، خاصة وأن مشروع استصلاح أراضي المليون ونصف المليون فدان يعتبر من أهم المشروعات القومية التي اطلقها فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية ليكون أحد ركائز برنامج ” خطوة نحو المستقبل ” لتحقيق التنمية المستدامة، مؤكدا أن هذا المشروع سيكون له دور كبير في زيادة الرقعة الزراعية واستعادة مصر لمكانتها كدولة زراعية كبرى وتحقيق الإكتفاء الذاتي من المحاصيل الزراعية وسد الفجوة الغذائية.

وأشار إلى أن توقيع البروتوكول يأتي في إطار تنفيذ سياسات البنك المركزي المصري برئاسة معالي المحافظ طارق عامر وبالتنسيق مع وزارة الزراعة، وأوضح أنه بمقتضى هذا البروتوكول سيقوم البنك الزراعي المصري، وفى إطار مبادرات البنك المركزي الخاصة بتمويل المشروعات الصغيرة والمتوسطة والكبرى، بتقديم كافة أنواع التمويل لجميع الأنشطة الزراعية وأنشطة الثروة الحيوانية والداجنة والسمكية علاوة على تمويل شراء معدات الميكنة الزراعية ونظم الري الحديث ومحطات الطاقة الشمسية وغيرها من مستلزمات الانتاج.

وأكد الأستاذ علاء فاروق أن تمويل المستفيدين بالمشروع القومي لاستصلاح المليون ونصف المليون فدان سيسهم بشكل كبير في تيسير عوامل النجاح لهذا المشروع القومي الذي يستهدف خلق مجتمعات زراعية متكاملة في مناطق المغرة وغرب المنيا وامتدادها والفرافرة القديمة ومنطقة أبار توشكى والطور وغيرها من مناطق المشروع علاوة على ما سيحققه من  خلق فرص عمل جديدة للشباب.

زر الذهاب إلى الأعلى