فن

إيناس الدغيدى تكشف اصابتها بكورونا: حالتى فى تحسن والسخونية راحت

قالت المخرجة إيناس الدغيدى: “حالتى الصحية في تحسن وأنا عازلة نفسى بمنزلى ولم أذهب إلى أي مستشفيات وباخد البروتوكول كما أقرته وزارة الصحة، ويارب كل الناس المصابة بالفيروس حالتها تتحسن ويقوموا بالسلامة”.

وأضافت في تصريحات أنا عملت تحليل الدم وطلعت نتيجة كويسة بأن في تحسن في حالتى الصحية الحمد لله، لكن الفيروس لسه موجود، والسخونية راحت وبقيت باكل كويس عن الأول، والمفروض هابقى أعمل المسحة بعد مرور بعد 5 أيام”.

كانت المخرجة إيناس الدغيدى، قالت في تصريحات سابقة، لم أشعر بأى أعراض بكورونا، ولكننى أغمى عليا فجأة ووقعت فى الأرض فى الحمام، ولما شفت التحاليل طلعت النتيجة أن عندى كورونا، وأنا حتى معرفش الوقت اللى أغمى عليا فيه قد ايه.

وأضافت إيناس الدغيدى، أخدت الدواء والبروتوكول وبتعالج حاليا بقالى 7 أيام باخد البروتوكول مع الدكتور، بعد ما عملت كل تحاليل الدم وأشعة الصدر، وتم تأكيد أن فيه كورونا.

وتابعت، للأسف هو ألم دمه تقيل مش خفيف زى ما فى ناس بتقول، والموضوع كبير، وشعورك أنك متتحركش من السرير صعب جدا وأحيانا درجة حرارتى بتكون عالية ومليش نفس أكل فى أغلب الوقت، وأنا عملت تحليل دم النهاردة وهانشوف نتيجته بكرة عشان نعرف حصل تطور مع البروتوكول اللى باخده ولا لا.

وأشارت إلى أن السبب فى انتشار العدوى بينهم إلى عدم مراعاتهم فى تطبيق الإجراءات الاحترازية الفترة الأخيرة مؤكدة، بنشيل الكمامة ونحضن بعض وقاعدين قريبين من بعض فلازم نعترف أن فى قصور مننا، وكمان إحنا لم نكن نتخيلى أن القصة بالشراسة اللى موجودة حاليا.

واختتمت حديثها، الموضوع مش سهل والآلام مش خفيفة خالص والمرض تقيل أوى ومحدش عارف بيجى من إيه وكل واحد بيجيله بشكل مختلف، وإحنا لازم نحمى نفسنا من الفيروس ده، عشان نحمى روحنا ونحمى الناس حواليا؛ لأن للأسف كنا مقصرين جدا رغم أن الدولة لم تحرمنا من أى شىء ولم يغلقوا علينا البلد ولا الطيران، فمش ده يكون جزاء إننا نعاقبهم ونستهان بالإجراءات الاحترازية.

زر الذهاب إلى الأعلى