رئيس مجلس الإدارة رئيس التحرير
داليا ابو شقة
رياضة

الأهلي يؤجل ملف تجديد عقود نجومه.. لهذا السبب

استقر مسئولو النادي الاهلي على تأجيل فتح ملف تجديد عقد نجوم الفريق في الفترة الحالية، لحين الانتهاء من خوض نهائي دوري أبطال إفريقيا ضد الترجي التونسي في المباراتين اللاتي ستقام يومي 18 و25 مايو الجاري، خشية من تشتيت تركيز اللاعبين وانشغالهم بالتفكير في ملف التجديد، وهو ما يؤثر على تحضيرهم الذهني قبل خوض النهائي الأفريقي.
ويوجد عدد من اللاعبين قاربت عقودهم على الانتهاء وترغب الإدارة في تمديد عقودهم لخلق حالة من الاستقرار الفني والإداري داخل غرفة ملابس الفريق الأحمر، وأبرزهم محمد الشناوي ومحمد هاني وعلي معلول ومحمد عبد المنعم وأحمد عبد القادر وطاهر محمد طاهر، والجميع لديهم رغبة في البقاء بالقلعة الحمراء وينتظرون حسم الملف والاتفاق على الشروط المالية الخاصة بهم.

ويضع مسئولو الأهلي تركيز شديد على نهائي بطولة إفريقيا من أجل التتويج باللقب للموسم الثاني على التوالي وحصد النجمة الإفريقية الثانية عشرة في تاريخه، حيث يرغب مسئولي شركة الكرة تأجيل كل الملفات المعلقة وعدم مناقشة أي ملف يخص فريق الكرة في الوقت الحالي حتى نهاية مايو الجاري.

بعيدا عما سبق، قال مارسيل كولر المدير الفني للأهلي أن فريقه بدأ مباراة الإسماعيلي بشكل جيد وضغطنا بشكل شرس على المنافس وتقريبا ضغطناهم في وسط ملعبهم بالشوط الأول، والمنافس خلق فرصة وحيدة من هجمة مرتدة بالشوط الأول وأنقذها مصطفى شوبير ببراعة“.
تابع: “أول 5 دقائق من الشوط الثاني لم نكن جيدين واللاعبين استسهلوا المباراة، وبعد دخولنا في المباراة تم مكافأتنا وسجلنا الهدف الثاني وكان بإمكاننا تسجيل أهداف أخرى ولكن أهدرنا عدة فرص، ولكن فجأة أدخلنا المنافس مرة أخرى في اللقاء بدون داعي، وصعبنا المباراة على أنفسنا بعدما تحصل على ركلة جزاء من خطأ وسجل منها الهدف الأول“.
أكمل: “كان هناك رغبة من المنافس في إدراك التعادل وحاول الضغط علينا، وهو ما تسبب في “كهربة” المباراة ولكن اللقاء مر إلى بر الأمان وهو درس سنتعلم منه في الفترة القادمة“.
شدد: “سعداء بعودة المصابين السبعة وكان هناك صعوبة في المباريات الماضية من الاستفادة من هؤلاء اللاعبين وهو ما جعل المنافسة قوية بين جميع اللاعبين واللاعبين عادوا من إصابات طويلة وهو ما ظهر على أدائهم خلال اللقاء، ويحتاجون فرومة ورتم مباريات من أجل تجهيزهم، وهناك تسليط بشكل سلبي على موديست وأرى أن هناك مباريات ظهر فيها بشكل جيد وشارك في وقت قليل في المباراة وبعد “كهربة” الأجواء ولم يكن هناك فرصة لتقييمه بشكل جيد“.
وعن إصابة محمود كهربا عقب المباراة ، قال :”لم استطع الحديث مع الطبيب عن موقف الإصابات التي تعرض لها أحمد عبد القادر ومحمد هاني خلال المباراة“.

 

زر الذهاب إلى الأعلى