رئيس مجلس الإدارة رئيس التحرير
داليا ابو شقة
أخبارحوارات وتحقيقات

وزير التعليم: مشروع مدارس التكنولوجيا التطبيقية يعد نقلة نوعية فى التعليم الفني

استقبل الدكتور رضا حجازى وزير التربية والتعليم والتعليم الفنى، اليوم، المهندس محمد زكى السويدى رئيس اتحاد الصناعات المصرية؛ وذلك لبحث سبل تعزيز أوجه التعاون في مشروعات تطوير مدارس التعليم الفني والتوسع في مدارس التكنولوجيا التطبيقية على مستوى محافظات الجمهورية.
وفى مستهل اللقاء، رحب الوزير بالحاضرين، مثمنًا دور الشريك الصناعى باعتباره عاملا أساسياً فى النهوض بالتعليم الفنى في ظل اهتمام الدولة بالتعليم الفني ووضعه على رأس الأولويات، مشيرًا إلى أن التعليم الفني هو قاطرة التنمية الاقتصادية المستدامة.
كما أكد الدكتور رضا حجازي على دور اتحاد الصناعات كجهات فاعلة فى دعم جهود تطوير مدارس التعليم الفنى، مشيرًا إلى أهمية التعاون والتنسيق بشكل مؤسسى لضمان الاستدامة، وإنتاج كوادر على مستوى عالٍ من المهنية والتقنية الفنية.
وأكد الوزير أن مشروع مدارس التكنولوجيا التطبيقية يعد نقلة نوعية فى التعليم الفنى ويلعب دورا هاما في دعم وتنمية الاقتصاد المصرى، مشيدًا بهذه المدارس والتى يمتلك طلابها مهارات فنية وشخصية، فضلا عن التحاقهم بالعمل فور تخرجهم.
ومن جانبه ثمن المهندس محمد زكي السويدي دور وزارة التربية والتعليم فى تطوير التعليم الفنى، وتغيير نظرة المجتمع له، مؤكدًا أن الدولة تعمل على تصدير العمالة المدربة فى مختلف الصناعات.
وأكد المهندس محمد زكي السويدي حرصه الدائم على تعزيز التعاون المشترك بين اتحاد الصناعات المصرية والوزارة بما ينعكس إيجابا على سوق العمل، وتأكيداً على الشراكة الوثيقة بين الوزارة والاتحاد.
وأوضح المهندس محمد زكي السويدى أن مدارس التكنولوجيا التطبيقية ساهمت فى تلبية احتياجات سوق العمل المحلى والدولى من الفنيين المدربين على أعلى مستوى وتوفير فرص عمل للطلاب الملتحقين بها، حيث أصبح الطلاب يفضلون الالتحاق بها عن التعليم العام.
وقد ناقش الاجتماع التوسع فى إنشاء عدد من مدارس التكنولوجيا التطبيقية بمختلف محافظات الجمهورية، وخاصة بالمدن الحديثة والتخصصات المطلوبة بها، بالتعاون مع اتحاد الصناعات الشريك الاستراتيجى للوزارة، وتسهيل الإجراءات الإدارية بالمدارس.
وفي هذا الإطار، تم استعراض المناطق والمواقع المناسبة لإنشاء عدد من مدارس التكنولوجيا التطبيقية والفراغات المخصصة لها، فضلًا عن التعديلات الخاصة بخريطة مدارس التكنولوجيا التطبيقية فى محافظات الجمهورية.
وفى سياق آخر، تم خلال الاجتماع، مناقشة سبل دعم الفريق الوطنى المصرى الممثل لجمهورية مصر العربية فى المسابقة العالمية للمهارات، حيث أن وزارة التربية والتعليم والتعليم الفنى ستقوم بدعم الفريق المصرى فى المسابقة المقامة بفرنسا والمنعقدة فى سبتمبر ٢٠٢٤.
جاء ذلك بحضور، اللواء يسرى سالم مساعد الوزير لشئون الهيئة العامة للأبنية التعليمية، والدكتور عمرو بصيلة رئيس الادارة المركزية لتطوير التعليم الفنى ومدير وحدة تشغيل مدارس التكنولوجيا التطبيقية، والدكتورة شيرين حمدى مستشار الوزير للعلاقات الدولية والاتفاقيات والمشرف على الإدارة المركزية لشئون مكتب الوزير، والدكتورة جهاد عامر مدير العلاقات الحكومية ورئيس المكتب الفنى لرئيس اتحاد الصناعات، وأشرف سلومة مدير مديرية التربية والتعليم بالجيزة، وأيمن موسى مدير مديرية التربية والتعليم بالقاهرة.
زر الذهاب إلى الأعلى