حوارات وتحقيقات

قناة الجزيرة.. منبع الأكاذيب وبئر الخيانة

 

تلوث وجه الإعلام وتنحاز للإرهاب

القضاء المصرى نزيه ويوفر ضمانات المحاكمة

الجزيرة تاريخ من الكذب والفبركة

الجزيرة تدافع عن إرهابيين مدانيين

تحقيق- رامى أحمد

قناة الجزيرة لسان دويلة قطر الإرهابية التى لا تعرف ولا تعى الحد الأدنى من معايير الإعلام المهنية منذ تأسيسها عام 1996 وحتى اليوم دائماً ما تعشق التحالف مع الشيطان والإساءة للقادة الأحرار والتمجيد والتعظيم للإرهابيين.. والآن زادت هذا التطاول والتشكيك فى مؤسسات الدولة المصرية دفاعاً عن جماعة الإخوان الإرهابية والجماعات المتطرفة.. فدائماً انحيازها لكل إرهابى دموى واستمراراً لكل الانتهاكات الجسيمة والبذاءات التى ترتكبها القناة الداعمة والراعية للإرهاب.. قامت الجزيرة مؤخراًببث تقرير يشكك فى مؤسسة القضاء المصرى الشامخ ومحاولة التشكيك فى أحكام الإعدام الصادرة ضد الإرهابيين فتضامنت الجزيرة مع القاتل الإرهابى وتنحاز للمجرمين ضد الشعب المصرى وأبناؤه الذين يدافعون عن الوطن ويواجهون الإرهاب بكل قوة وشجاعة.. إن هذه القناة العميلة تدين نفسها بهذه التقارير التى تشكك فى مؤسسات الدولة المصرية والسلطة القضائية لأنها تغفل الإجراءات القانونية والقاضئية التى تتبعها المحاكم وفقاً للدستور والقانون فى محاكمات الإرهابيين المتورطين فى جرائم إرهابية.

إن القناة الخسيسة التى تحاول التشكيك فى الأحكام القضائية وتعلن تضامنها مع الإرهابيين ولا تتعاطف مع رجال القوات المسلحة والشرطة الذين يحاربون الإرهاب فى سيناء ويضحون فى سبيل الوطن بدمائهم.

من جانبها قالت الدكتورة هالة أبوالسعد عضو مجلس النواب إن قناة الجزيرة القطرية هى لسان الشيطان وأبعد ما تكون عن الحقائق والصدق لذلك تعمل دائماً على نشر الأكاذيب والشائعات مع نشر معلومات مغلوطة وفيديوهات مفبركة.

أضافت أن قناة الجزيرة الإخوانية لا يشغل بالها على مدار الساعة إلا بث الأكاذيب والشائعات عن الدولة المصرية وكذلك التحريض وأن قناة الجزيرة تقوم دائماً باختلاق وتحريف وقائع واجترائها من سياقها لخداع الناس مع التشكيك فى مؤسسات الدولة ولكن الشعب المصرى يفهم ويدرك كذب هذه القناة العميلة ولا يصدق ما تبثه من شائعات.. والجميع رأى على مدار السنوات الماضية وحتى الآن كم الأكاذيب والشائعات التى تروجها هذه القناة المعادية التى لا تعلم شيئاً عن الأخلاق والشرف الإعلامى والمهنية الإعلامية.

أما ياسر سيد أحمد الخبير القانونى الذى قال إن التقرير الذى أذاعته القناة الإرهابية يعد تقريراً مشبوهاً حيث استندت إلى تقرير هيومان رايتس ووتش التى تعد هى أيضاً منظمة مشبوهة وغير محايدة ودائماً ما تصدر وتعادى مصر بنشر تقارير كاذبة.

أضاف الخبير القانونى أن الأحكام الصادرة بحق المتهمين هى أحكام فى قضايا حقيقية وأحداثاً حصلت فى الواقع ومتهمين تمت محاكمتهم طبقاً لصحيح القانون وقواعد الدستور واستنفذت كل مراحل درجات التقاضى مع إجراء كل الطعون الخاصة إزاء كل هذا لم تستطع الدفاع الخاص بالمتهمين اثبات براءتهم كما أن أحكام الإعدام تصدر بالإجماع من القضاء.

فى السياق نفسه قال النائب اللواء أسامة راضى عضو لجنة الدفاع والأمن القومى بمجلس النواب إن قناة الجزيرة القطرية ترتكب كل الممارسات غير المهنية وغير الأخلاقية والمخالفات التى تتنافى مع أخلاقيات مهنة الإعلام فتنحاز لطرف ضد طرف وتشكك فى الحقائق وتزيف المعلومات وتخدع المواطنين وتتبنى الترويج لأفكار العنف والإرهاب والتحريض على سفك دماء الأبرياء وتدافع عن كل الأعمال الإرهابية التى ترتكبها جماعة الإخوان والتنظيمات الإرهابية فهى راعى الإرهاب فى الشرق الأوسط.. ومن الغريب أن قناة الجزيرة دائمة التفاخر بدعمها للإرهاب.

أشار راضى إلى أن هجوم قناة الجزيرة على مؤسسات الدولة أمر مرفوض مشدداً على أن مؤسسة القضاء المصرى عادل ونزيه والمحاكم تصدر أحكامها سواء بالإعدام أو السجن أو البراءة بناء على الأوراق والأدلة والبراهين.. ولقد رأينا خلال السنوات الأخيرة وحتى الآن تعاطف القناة مع الإرهابيين ودفاعها عن العمليات الإرهابية التى ترتكب فى مصر بل وتحرض ضد الجيش المصرى والشرطة المصرية.

فى حين قال النائب أحمد فؤاد أباظة وكيل لجنة الشئون العربية بمجلس النواب إن هناك العديد من التقارير الدولية التى تناولت حجم الكذب والتضليل التى تروجها قناة الجزيرة من أجل بث الفتن والوقيعة بين الدول العربية وهو استمرار لعدم المهنية والمنهج الخاطئ التى تسير عليه القناة القطرية.

أضاف أباظة أن فضائح الجزيرة أصبحت على الملأ أمام العالم كله فهى تتبنى مؤامرات نظام الحمدين القطرى وسياساته العدائية والإرهابية ضد مصر والدول العربية خاصة السعودية والإمارات وقيام الجزيرة برعاية وتمويل قطر للإرهاب بمليارات الدولارات للقيام بعمليات إرهابية داخل عدد من الدول العربية.

أشار إلى ضرورة التصدى لها لأن قناة الجزيرة القطرية تواصل الكذب ليل نهار وبث الشائعات ونشر الفييوهات المفبركة يومياً للتحريض ضد الدول العربية وآخرها نشر فيديو مفبرك للواء أحمد المنصورى من أبطال حرب أكتوبر والهدف التحريض ضد الدول العربية واسترقارها وأمنها مشدداً على أن المؤسسة القضائية فى مصر مستقلة وتحكم بالعدل وتعمل بنزاهة وتصدر أحكامها بناء على الأدلة والأوراق وفى إطار الدستور والقانون.

زر الذهاب إلى الأعلى